موقع صندوق الزكاة القطري
أخبـار الصـنـدوق
الدوحة: 10/11/2019
بلغت قيمة المساعدات التي قدمتها إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للأسر المستحقة للمساعدة في الرسوم الدراسية، وفقا لمصارف الفريضة ممن لديهم طلاب ملتحقون بمراحل التعليم المختلفة داخل قطر، خلال العام الدراسي الحالي (2019-2020)، 16 مليونا و404 آلاف و208 ريالات قطرية، استفاد منه 1761 طالبا وطالبة، حتى نهاية شهر أكتوبر الماضي. وأوضح السيد فايز معزي الشمري رئيس قسم مصارف الزكاة أن هذه المساعدات تخصص فقط للأسر المستحقة للمساعدة ممن لديهم طلاب ملتحقون بالمدارس الخاصة والجامعات لهذا العام وكذلك مساعدات الأسر في رسوم تأهيل أبنائهم الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة الذين توليهم إدارة الصندوق جل العناية، منذ بدء تقديم طلبات المساعدة والمستندات المطلوبة، ومن ثم دراسة وبحث أوضاعهم للتأكد من استحقاقهم للمساعدة، مشيرا إلى أن هذه المساعدات تشتمل على الرسوم الدراسية فقط، أو جزء منها حسب حاجة الأسرة، وذلك وفقا للضوابط الشرعية واللوائح والآليات المعتمدة. وأكد أن هذا المشروع أصبح من المشاريع الاستراتيجية المتميزة التي تتبناها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثلة في إدارة صندوق الزكاة وتوليه الاهتمام والأولوية كونه يرتبط بالتعليم الذي هو أساس التنمية والبناء للفرد والمجتمع، إضافة إلى أنه يعد من الأمور التي حث عليها القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة وهي طلب العلم. وأوضح أن مشروع مساعدات الأسر في الرسوم الدراسية تبنته إدارة صندوق الزكاة قبل ثلاثة وعشرين عاما منذ العام الدراسي (1996-1997) بعدد 125 طالبا وطالبة، ثم تطور المشروع عاما بعد آخر وازداد عدد الطلبة المستفيدين حتى بلغوا عدة آلاف في العام الدراسي الواحد، مشيرا إلى أن هذه المساعدات تكون وفقا لقيمة الرسوم المعتمدة من وزارة التعليم والتعليم العالي، والضوابط المعمول بها في إدارة صندوق الزكاة. وأضاف الشمري أن إدارة صندوق الزكاة مستمرة في استقبال طلبات مساعدات الأسر المستحقة للمساعدة في الرسوم الدراسية للطلبة الملتحقين بالمدارس الخاصة والجامعات (داخل قطر)، للعام الدراسي (2019-2020). وبين أن المستندات المطلوبة لفتح ملف المساعدة تتضمن التالي: إقامة سارية، شهادة راتب لولي أمر الطالب من جهة العمل، كشف الحسابات البنكية، كشف حساب أسهم "من البورصة"، شهادة من إدارة المرور للسيارات المملوكة، عقد إيجار، فاتورة كهرماء، شهادة مديونية (إن وجدت)، كشف مركز قطر الائتماني. وبعد استكمال جميع المستندات المطلوبة، يتم عرض الملفات المقدمة من طالبي المساعدة على لجنة مساعدات الأسر في الرسوم الدراسية، للنظر في مدى استحقاقها للمساعدة، وفي حالة الموافقة يتم اعتماد الصرف وإصدار الشيكات للمستحقين. ويستقبل مكتب مساعدة الأسر في الرسوم الدراسية الطلبات المقدمة على مدار العام الدراسي، وذلك لإتاحة الفرصة للأسر المستحقة للحصول على المساعدة، لا سيما مع اختلاف توقيت العام الدراسي ببعض المدارس الخاصة بالدولة، وتعقد لجنة الرسوم الدراسية اجتماعات دورية، للنظر في الملفات المقدمة واعتماد المساعدات للمستحقين. تجدر الإشارة إلى أن إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تعد الجهة الحكومية التي أسند إليها القانون الاختصاص بجمع أموال الزكاة، وإخراجها إلى مستحقيها ممن تنطبق عليهم شروط المصارف الشرعية.
تفاصيل...
الدوحة: 27/10/2019
تحت رعاية سعادة الدكتور غيث بن مبارك الكواري وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، اختُتمت فعاليات الدورة العشرين لحساب زكاة الشركات، التي نظّمتها إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية خلال الفترة بين الحادي والعشرين إلى الرابع والعشرين من أكتوبر الحالي، وشارك فيها ما يزيد على 70 مشاركاً من المحاسبين والمدققين والمديرين الماليين. وقال السيد أحمد سلطان المسيفري، مساعد مدير إدارة صندوق الزكاة: «إن صندوق الزكاة قدّم عشرين دورة لحساب الزكاة على مدى عقدين من الزمان، تمكّن خلالها من تدريب ما يزيد على ألف وخمسمئة محاسب ومدير مالي ومدقق حسابات ينتمون إلى مئات المؤسسات الاقتصادية بالدولة على حساب زكاة الشركات؛ الأمر الذي سيساعدهم على حساب زكوات شركاتهم والمساعدة على حساب الزكاة للراغبين في ذلك». وفي الجانب الشرعي للدورة، تحدّث فضيلة الشيخ فريد أمين الهنداوي المشرف الشرعي بصندوق الزكاة، من خلال محاضرة بعنوان «فقه الزكاة»، عمن تجب الزكاة في أموالهم، ومن يستحقها، ومن لا يأخذها، والأموال الزكوية. كما تحدّث عن أنواع أموال الزكاة، وطرق إخراجها. أما في الجانب المحاسبي، فقد تناول الدكتور محمد عود الفزيع الأستاذ بجامعة الكويت عديد الموضوعات المتعلقة بركن الإسلام الثالث، منها: «مكونات دليل إجراءات احتساب زكاة الشركات»، و«زكاة الشركات»، و»الأدوات الفنية المطلوبة لاحتساب الزكاة»، و«شروط وجوب الزكاة وأثرها على الأصول والموجودات الزكوية».
تفاصيل...
الدوحة: 27/10/2019
تحت رعاية سعادة الدكتور غيث بن مبارك الكواري وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، اختُتمت فعاليات الدورة العشرين لحساب زكاة الشركات، التي نظّمتها إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية خلال الفترة بين الحادي والعشرين إلى الرابع والعشرين من أكتوبر الحالي، وشارك فيها ما يزيد على 70 مشاركاً من المحاسبين والمدققين والمديرين الماليين. وقال السيد أحمد سلطان المسيفري، مساعد مدير إدارة صندوق الزكاة: «إن صندوق الزكاة قدّم عشرين دورة لحساب الزكاة على مدى عقدين من الزمان، تمكّن خلالها من تدريب ما يزيد على ألف وخمسمئة محاسب ومدير مالي ومدقق حسابات ينتمون إلى مئات المؤسسات الاقتصادية بالدولة على حساب زكاة الشركات؛ الأمر الذي سيساعدهم على حساب زكوات شركاتهم والمساعدة على حساب الزكاة للراغبين في ذلك». وفي الجانب الشرعي للدورة، تحدّث فضيلة الشيخ فريد أمين الهنداوي المشرف الشرعي بصندوق الزكاة، من خلال محاضرة بعنوان «فقه الزكاة»، عمن تجب الزكاة في أموالهم، ومن يستحقها، ومن لا يأخذها، والأموال الزكوية. كما تحدّث عن أنواع أموال الزكاة، وطرق إخراجها. أما في الجانب المحاسبي، فقد تناول الدكتور محمد عود الفزيع الأستاذ بجامعة الكويت عديد الموضوعات المتعلقة بركن الإسلام الثالث، منها: «مكونات دليل إجراءات احتساب زكاة الشركات»، و«زكاة الشركات»، و»الأدوات الفنية المطلوبة لاحتساب الزكاة»، و«شروط وجوب الزكاة وأثرها على الأصول والموجودات الزكوية».
تفاصيل...
الدوحة: 22/10/2019
تحت رعاية سعادة الدكتور غيث بن مبارك الكواري وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، افتتح السيد جاسم بن محمد الكبيسي -مدير إدارة صندوق الزكاة- فعاليات الدورة التدريبية العشرين لمحاسبة زكاة الشركات التي انطلقت مساء أمس (الاثنين)، وتستمر على مدى أربعة أيام حتى الخميس المقبل 24 أكتوبر. يشارك في الدورة نحو 80 متخصصاً من المحاسبين والمديرين الماليين ومدققي الحسابات من الجنسين (الذكور والإناث) في الشركات والمؤسسات الاقتصادية العامة والخاصة بالدولة. وأكد السيد جاسم الكبيسي أن صندوق الزكاة دأب سنوياً على إقامة الدورة التي لاقت إقبالاً من الشركات والمؤسسات على المشاركة فيها، حيث تخرّج من هذه الدورة على مدى عقدين من الزمان، ما يزيد على 1500 من المعنيّين بحساب زكاة الشركات منذ إطلاقها. وقدّم فضيلة الشيخ فريد أمين الهنداوي -المشرف الشرعي بإدارة صندوق الزكاة- محاضرة حول الجانب الشرعي للزكاة، بعنوان «فقه الزكاة»، تحدث خلالها عمّن تجب الزكاة في أموالهم، ومن يستحقها ومن لا يأخذها، والأموال الزكويّة، كما تحدث عن أنواع أموال الزكاة. وحول الجانب المحاسبي للزكاة، استهل الدكتور محمد عود الفزيع -الأستاذ بجامعة الكويت- محاضراته المكثفة بالدورة، والتي تتكون من ثلاثة محاور، هي: «مكونات دليل إجراءات احتساب زكاة الشركات»، و»ربط الزكاة على الشركات»، و»الأدوات الفنية المطلوبة لاحتساب الزكاة». وناقش د. الفزيع في اليوم الأول للدورة أدوات احتساب زكاة الشركات، ومنها، قائمة المركز المالي والإيضاحات المرافقة، وقائمة جميع المخصصات والقرارات الشرعية الصادرة عن الهيئة الشرعية، وقرارات مجلس إدارة الشركة والمراكز المالية للشركات الزميلة والمتاحة للبيع، والقوانين المتعلقة بإخراج الزكاة، كما ناقش الأصول الزكوية السائلة، والمتمثلة في: النقدية، والودائع، وحسابات التوفير، والاعتمادات المستندية المغطاة، وما يعادل النقد، وخطابات الضمان المغطّاة، والوديعة القانونية المحتجزة بصفة مؤقتة.
تفاصيل...
الدوحة: 21/10/2019
شاركت إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية في الاجتماع الرابع عشر لرؤساء الأجهزة المسئولة عن الزكاة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والذي انعقد في العاصمة العمانية مسقط يوم الثامن من شهر أكتوبر الجاري، ومثل الصندوق السيد/ جاسم بن محمد الكبيسي - مدير إدارة صندوق الزكاة، وعضوية السيد/ محمد جابر البريدي – رئيس قسم خدمات الزكاة. وقد ترأس الاجتماع الرابع عشر سعادة الشيخ/ أحمد بن سعود السيابي - الأمين العام بمكتب الإفتاء في سلطنة عمان. وناقش المجتمعون الذين مثلوا أجهزة الزكاة بدول مجلس التعاون العديد من القضايا المدرجة على جدول الأعمال ومنها: متابعة القرارات الصادرة عن الاجتماع الثالث عشر لأصحاب السعادة رؤساء الأجهزة المسؤولة عن الزكاة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، برنامج دبلوم الزكاة لدول مجلس التعاون، الملتقى المشترك الخامس ( 2020 – 2022م )، مسابقة مجلس التعاون للبحوث والأعمال الإبداعية في مجال الزكاة، والخطة الاستراتيجية الخليجية المشتركة الخاصة بتفعيل العلاقة بين مؤدي الزكاة والأجهزة المسؤولة عن الزكاة. من جهته قال السيد جاسم بن محمد الكبيسي مدير إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إن هذا الاجتماع الذي ينعقد بشكل دوري يأتي تأكيداً للتعاون بين أجهزة الزكاة بدول المجلس، وتحقيقاً للتواصل والتنسيق بينها للقيام بأمر فريضة الزكاة في المجتمع الخليجي امتثالاً لأمر الله عز وجل وتنفيذاً لرؤى أصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس. وأوضح الكبيسي أهمية الدور الاجتماعي والاقتصادي الذي تقوم به مؤسسات الزكاة في مختلف أنحاء العالم الإسلامي بصفة عامة ودول المجلس بصفة خاصة، مما يرفع من شأن تلك الأجهزة ويحفزها لبذل المزيد من الجهد، مؤكداً أن شأن الزكاة يتعاظم في دول مجلس التعاون حيث تكتسب الأجهزة المسؤولة عن الزكاة وضعية خاصة لأهمية دول المجلس من حيث موقعها الجغرافي وقوتها الاقتصادية والمرجعية التاريخية والشرعية التي تجعل من هذه الأجهزة محل اهتمام المختصين والمعنيين في العالم الإسلامي. ولفت مدير إدارة صندوق الزكاة إلى أن هذه الأهمية تدفع أجهزة الزكاة الخليجية للمساهمة بقدر أكبر في وضع أسس علمية وتقديم تجارب علمية رائدة لتطبيق فريضة الزكاة على أرض الواقع.
تفاصيل...
     
 



 
 
اشترك في القائمة البريدية

 
 
إسـتـفـتـاء

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player