موقع صندوق الزكاة القطري
أخبـار الصـنـدوق
الدوحة: 05/09/2019
قدمت إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للمستحقين من الأسر المتقدمة بطلبات مساعدة خلال شهر أغسطس الماضي، مبلغا وقدره 14 مليونا و204 آلاف و747 ريالا قطريا.ويتضمن هذا المبلغ المساعدات الدورية والمقطوعة ومساعدات العلاج والغارمين ومستلزمات عيد الأضحى، وجميعها مساعدات تصرفها إدارة الصندوق للمستحقين من الأسر المسجلة لديها وفقا للضوابط الشرعية، حيث تعد إدارة صندوق الزكاة الجهة الحكومية التي أسند إليها القانون الاختصاص بجمع أموال الزكاة، وإخراجها إلى مستحقيها ممن تنطبق عليهم شروط المصارف الشرعية. وقد تم توزيع المبلغ على: المساعدات الدورية التي تقدم بصورة شهرية للأسر المستحقة بقيمة 10 ملايين و726 ألفا و55 ريالا، والمساعدات المقطوعة وهي مساعدات تصرف لمرة واحدة حسب الحاجة بقيمة مليونين و297 ألفا و640 ريالا. كما تم توزيع مساعدة الأسر التي يثبت استحقاقها لمصروفات علاج أفرادها المرضى بقيمة 589 ألفا و752 ريالا، ومساعدات عيد الأضحى المبارك بقيمة 541 ألفا و300 ريال، ومساعدات الغارمين بقيمة 50 ألف ريال قطري.
تفاصيل...
الدوحة: 02/09/2019
قدّمت إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للمستحقين من الأسر المتقدمة بطلبات مساعدة، خلال شهر يوليو 2019، مبلغاً قدره 25.698.285 ريالاً، تضمّن المساعدات الدورية والمقطوعة، ومساعدات الرسوم الدراسية، والعلاج، وعيد الأضحى، والغارمين؛ وجميعها مساعدات تصرفها إدارة الصندوق للمستحقين من الأسر المسجلة لديها وفقاً للضوابط الشرعية. وقد جرى توزيع هذه المبالغ على: المساعدات الدورية التي تُقدّم بصورة شهرية للأسر المستحقة بقيمة 11.642.789 ريالاً، والمساعدات المقطوعة وهي مساعدات تُصرف لمرة واحدة حسب الحاجة بقيمة 2.083.422 ريالاً، ومصروفات الرسوم الدراسية للأسر المستحقة للمساعدة وفقاً لمصارف الفريضة ممن لديهم طلاب ملتحقين بمراحل التعليم المختلفة بقيمة 854.226 ريالاً، ومساعدة الأسر التي يثبت استحقاقها لمصروفات علاج أفرادها المرضى بقيمة 694.048 ريالاً، ومساعدات عيد الأضحى المبارك بقيمة 10.335.400 ريال، ومساعـدات الغارمين بقيمة 88.400 ريال. ويستطيع مؤدّو الزكاة إخراج زكواتهم من خلال مكاتب ونقاط صندوق الزكاة التي تنتشر في أنحاء الدولة، كما يمكن للمزكّين أداء زكاتهم من خلال أجهزة الصراف الآلي لمصرف الريان ومصرف قطر الإسلامي، المنتشرة في مختلف المناطق الحيوية بالدولة، أو من خلال استدعاء المحصّل السريع عن طريق الهاتف الجوال على الأرقام: (55199990 -55199996). وتستقبل إدارة صندوق الزكاة استفسارات الشركات والجمهور المتعلقة بالزكاة، وكذلك يقدّم الصندوق لهم خدمة حساب الزكاة، من خلال الاتصال على الهواتف المخصصة للباحثين الشرعيين، وهي: (44700071 - 55188887 - 55188889).
تفاصيل...
الدوحة: 02/09/2019
البريدي: البرنامج يشكل حافزاً للمؤسسات الوطنية للتواصل مع الصندوق زار وفد من إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية شركتي خليفة للصناعات الحديدية وديار العز للسيارات، في إطار برنامج الصندوق الوطني لتكريم الشركات المزكية، وحث المؤسسات الاقتصادية بالدولة على إخراج المُتعيّن عليها من زكوات، والعمل على تعزيز التواصل والتعاون مع المؤسسات الوطنية في هذا الصدد. مثّل الصندوق السيد محمد جابر البريدي رئيس قسم خدمات الزكاة، وخلال الزيارة رحّب كل من السيد مراد تايماسخانوف مدير عام شركة خليفة للصناعات الحديدية، والسيد بخيت ناصر المري نائب مدير شركة ديار العز للسيارات بوفد صندوق الزكاة، وأشادا بالدور الفاعل لإدارة صندوق الزكاة وخدمة شرائح متعددة في المجتمع، حيث تعد إدارة صندوق الزكاة الجهة الحكومية التي أسند إليها القانون الاختصاص بجمع أموال الزكاة، وإخراجها إلى مستحقيها ممن تنطبق عليهم شروط المصارف الشرعية. من جهته قال السيد محمد جابر البريدي إن الهدف من هذا التواصل يتمثل في تسليم شهادات الاعتماد المستحقة للشركات، وكذلك تقديم الشكر لمسؤولي الشركات المزكية لثقتهم في دور إدارة صندوق الزكاة بوضع زكواتهم في مكانها المُعيّن، الذي أقرته الآية 60 من سورة التوبة لمصارف الزكاة الثمانية. وأضاف رئيس قسم خدمات الزكاة إن إدارة صندوق الزكاة تحرص على التواصل مع هذه الشركات كونه يشكل حافزاً للمؤسسات الاقتصادية الوطنية على التواصل مع صندوق الزكاة من أجل حساب ما يتعيّن عليها تجاه ركن الإسلام الثالث، لإخراجه في الوقت المُتعيّن شرعاً، وهو مرور حول على امتلاك النصاب، بالإضافة إلى دعوة مسؤولي هذه المؤسسات إلى انتداب محاسبيها ومديريها الماليين للمشاركة في الدورة السنوية لحساب زكاة الشركات التي دأب الصندوق على إقامتها بشكل سنوي منذ نحو عقدين من الزمان. وفي ختام الزيارتين قام البريدي بتسليم كل من السيد مراد تايماسخانوف، والسيد بخيت المري، شهادة برنامجه الوطني لاعتماد وتصنيف الشركات المزكية.
تفاصيل...
الدوحة: 02/09/2019
أعلنت إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، عن اعتماد آلية عمل جديدة لمكتب المساعدة في الرسوم الدراسية، الذي يستقبل طلبات الأسر المستحقة للرسوم الدراسية، وفقاً لمصارف الفريضة ممن لديهم طلاب ملتحقون بمراحل التعليم المختلفة داخل الدولة للعام الدراسي الجديد (2019-2020) بداية سبتمبر المقبل. وأشارت إدارة الصندوق إلى أن مشروع مساعدات الأسر في الرسوم الدراسية قد دخل عامه الثالث والعشرين، موضحة أن هذه المساعدات تكون وفق قيمة الرسوم المعتمدة من قبل وزارة التعليم والتعليم العالي، وبما لا يتجاوز الحد الأقصى المعتمد للطالب لكل مرحلة دراسية، وهو: «12000» ريال لطلبة المرحلة الابتدائية، و«15000» ريال لطلبة المرحلة الإعدادية، و«18000» ريال لطلبة المرحلة الثانوية، و«20000» ريال لطلبة المرحلة الجامعية، وبدون حد أقصى للطلبة في مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة. ملف المساعدة وقالت إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف إن المستندات المطلوبة لفتح ملف المساعدة هي: إقامة سارية، وشهادة راتب لولي أمر الطالب من جهة العمل، وكشف حساب بنكي، وكشف حساب أسهم من «البورصة»، وشهادة من إدارة المرور للسيارات المملوكة، وعقد إيجار، وفاتورة كهرماء، وشهادة مديونية «إن وجدت»، وكشف مركز قطر الائتماني، بالإضافة إلى كتاب أصلي ومختوم بقيمة الرسوم، يفصل الرسوم الدراسية المطلوبة، ويتضمن اسم الطالب والصف الدراسي لمن يعمل ولي أمره في القطاع الخاص بتاريخ حديث، وصورة من كشف الدرجات النهائية أو التقرير النهائي لآخر سنة دراسية، وكذلك صورة من البطاقات الشخصية لولي الأمر والطلبة، وصورة من عقد عمل ولي الأمر. طلاب الجامعات أما بخصوص طلاب الجامعات، فالمطلوب: إفادة قيد طالب، وكشف درجات يوضح المعدل التراكمي، وفيما يتعلق بالطلاب ذوي الإحتياجات الخاصة، مطلوب تقرير طبي حديث يثبت الحاجة للتأهيل مقدم من مؤسسة حمد الطبية، وتقرير عن وضع الطالب من المركز المعالج لمن سبق تأهيله. وبعد استكمال جميع المستندات المطلوبة، يتم عرض الملفات المقدمة من طالبي المساعدة على لجنة مساعدات الأسر في الرسوم الدراسية، للنظر في مدى استحقاقها للمساعدة، وفي حالة الموافقة يتم اعتماد الصرف وإصدار الشيكات. عدد المستفيدين يذكر أن هناك «3406» طالباً وطالبة استفادوا من المساعدات التي قدمتها إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للأسر المستحقة للرسوم الدراسية، وفقاً لمصارف الفريضة ممن لديهم طلاب ملتحقون بمراحل التعليم المختلفة داخل قطر، خلال العام الدراسي المنتهي (2018-2019)، حيث يعد صندوق الزكاة الجهة الحكومية التي أسند إليها القانون الاختصاص بجمع أموال الزكاة، وإخراجها إلى مستحقيها ممن تنطبق عليهم شروط المصارف الشرعية، كونه تتوافر لديه أدوات البحث التي تؤهله لاكتشاف الحاجة الحقيقية لطالبي المساعدة. وتطلب من المتقدمين لطلب المساعدة مجموعة من المستندات تتوافر في جميع المؤسسات العامة والخاصة، وبعضها يتم الحصول عليه من مواقع بعض المؤسسات على الإنترنت، وتتم الموافقة على الملف المعروض في حالة استكمال المستندات المطلوبة، والتي تشير إلى وجود حالات استحقاق مؤكدة، أما عدم الموافقة فيتعلق بعدم انطباق الشروط الشرعية والقانونية التي تقتضي تقديم هذه المساعدات. خصوصية الملفات وتتمتع الملفات ذات الطبيعة العاجلة في صندوق الزكاة بخصوصية، حيث تصرف مساعداتها في أسرع وقت، وإلا ازدادت مشكلة صاحبها تعقيداً، على غرار حالات العلاج وتوقف الراتب لمن ليس له بديل، وقطع الماء والكهرباء، بسبب عدم القدرة على السداد، لذلك تتم مناقشة هذه الحالات فور استقبالها، ومن ثم صرف المبالغ المقررة لكل حالة، كما أن صندوق الزكاة ومن خلال حرصه على تحقيق المسؤولية الاجتماعية، يقدم مساعدات موسمية، وهي غير الشهرية والمقطوعة والعاجلة، مثل مساعدات كسوتي الشتاء والصيف وسلة الخير، إضافة إلى مساعدات التموين والعلاج والعينيات والمؤلفة قلوبهم والغارمين والمساعدات الدراسية وغيرها مما تتطلبه حاجة المستحقين داخل الدولة.
تفاصيل...
الدوحة: 02/09/2019
بلغت قيمة المساعدات التي قدمتها إدارة صندوق الزكاة بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية للأسر المستحقة للرسوم الدراسية، خلال العام الدراسي المنتهي /2018/ 2019 / ما يزيد على 33.5 مليون ريال واستفاد منها 3 آلاف و406 طلاب. وأوضح الصندوق، أن هذه المبالغ تصرف فقط للأسر المستحقة ممن لديهم طلبة ملتحقون بمراحل التعليم المختلفة داخل الدولة، ووفقا للضوابط والقواعد الشرعية. وقال السيد فايز معزي الشمري رئيس قسم مصارف الزكاة، إن إدارة الصندوق خصصت مكتبا لهذا المشروع /مساعدات الأسر في الرسوم الدراسية/، مضيفا أن هذه المساعدات تخصص فقط للطلبة المستحقين شرعا للمساعدة والملتحقين بالمدارس الخاصة والجامعات. كما أشار إلى أن هذه المساعدات تشمل كذلك رسوما للأسر لتأهيل أبنائها الطلاب من ذوي الإعاقة، والذين توليهم إدارة الصندوق جل العناية، منذ بدء تقديم طلبات المساعدة، حيث تتم دراسة وبحث أوضاعهم للتأكد من استحقاقهم لأموال الزكاة. وأكد أن هذه المساعدات تصرف وفق الرسوم المعتمدة من قبل وزارة التعليم والتعليم العالي، وبما لا يتجاوز الحد الأقصى المعتمد للطالب لكل مرحلة دراسية، والمتمثل في /12000/ ريال لطلبة المرحلة الابتدائية، و/15000/ ريال لطلبة المرحلة الإعدادية، و/18000/ ريال لطلبة المرحلة الثانوية، و/20000/ ريال لطلبة المرحلة الجامعية، وبدون حد أقصى للطلبة في مراكز ذوي الاحتياجات الخاصة. وأضاف الشمري، أن إدارة صندوق الزكاة تستقبل طلبات مساعدات الأسر في الرسوم الدراسية للطلبة الملتحقين بالمدارس الخاصة والجامعات /داخل قطر/، للعام الدراسي الجديد /2019-2020/ بداية شهر سبتمبر. وتتضمن المستندات المطلوبة لفتح ملف المساعدة، إقامة سارية، وشهادة راتب لولي أمر الطالب من جهة العمل، وكشف حساب بنكي، وآخر لحساب أسهم /من البورصة/، وشهادة من إدارة المرور للسيارات المملوكة، وعقد إيجار، وفاتورة كهرماء، وشهادة مديونية /إن وجدت/، وكشف مركز قطر الائتماني، بالإضافة إلى مستندات أخرى تتعلق بالدراسة والرسوم، ومستندات طبية لذوي الإعاقة. ولفت رئيس قسم مصارف الزكاة إلى عدم إمكانية مساعدة الطلاب الجامعيين من أبناء الأسر المستحقة والمقيمة في قطر الذين يتلقون تعليمهم خارج البلاد، نظرا لأن لوائح عمل إدارة صندوق الزكاة تختص فقط بتقديم المساعدات للأسر المستحقة داخل قطر فقط. ويستقبل مكتب مساعدة الأسر في الرسوم الدراسية بصندوق الزكاة، الطلبات على مدار العام الدراسي، وذلك لإتاحة الفرصة للأسر المستحقة للحصول على المساعدة، لا سيما مع اختلاف توقيت العام الدراسي ببعض المدارس الخاصة بالدولة.. فيما تعقد اللجنة المعنية اجتماعات دورية بواقع مرتين أسبوعيا، للنظر في الملفات المقدمة واعتماد المساعدات للمستحقين.
تفاصيل...
     
 



 
 
اشترك في القائمة البريدية

 
 
إسـتـفـتـاء

 

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player